f

You are here: Homeالمجلةموضوع الغلافمعرض دبي للطيران 2017 يحقق أرقاماَ قياسية جديدة من ناحية الأعمال والإقبال

معرض دبي للطيران 2017 يحقق أرقاماَ قياسية جديدة من ناحية الأعمال والإقبال

17 November 2017
Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

أقفل معرض دبي للطيران أبوابه مسجلاً أرقامأ قياسية سواء من ناحية الأعمال أو الإقبال، الأمر الذي دفع الشركات العارضة إلى الإسراع لحجز منصاتها للمشاركة بالدورة القادمة من المعرض التي ستقام بعد عامين أي في 2019. ارتفع عدد الزوار المهنييين لمعرض دبي للطيران بنسبة 20٪ تقريبا مقارنة بدورته السابقة عام 2015. وقد سجل 79380 زيارة  خلال الأيام الخمسة من المعرض (من 12 ولغاية 16 تشرين الثاني/نوفمبر 2017).

ووفقا لميشيل فان أكيليجين، المدير التنفيذي للمنظمين، Tarsus F&E LLC Middle East، في نهاية اليوم الأخير من معرض دبي للطيران، وصلت قيمة الصفقات التجارية والطلبات إلى ما يقارب 113.8 مليار دولار أميركي. وصرحت قائلة: "الأرقام تتحدث عن نفسها، إنها سنة أخرى ناجحة، ودبي هي، من الناحية الجغرافية، في محور العالم للطيران العالمي، ومعرض دبي للطيران موجود حيث يمكن لهذه الصناعة القيام بأعمال تجارية. شهدنا أفكارا وابتكارات وعروض، لا تصدق ولا مثيل لها".

وأكدت أن تنوع مؤتمرات المعرض ركزت على التزام المنظمين بجعل معرض دبي للطيران مركزا عالميا فكرياً رائداً.

وأضافت: "نريد أن نساعد في خلق بيئة إبداعية لتبادل المعرفة التي تحتاجها الصناعة لتزدهر".

ومن ناحية اخرى قالت اليزابيث باترفيلد، المتحدثة باسم  باركر ايروسبيس، التى تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها، ان مشاركتها تركز على تعزيز العلاقات القائمة في المنطقة. وقالت: "لقد كان ذلك مفيدا للغاية، لقد تمكنا من رؤية جميع عملائنا الإقليميين الرئيسيين في أربعة أو خمسة أيام، وعلى الرغم من أننا نعرف المنطقة بشكل جيد، فإن معرض دبي للطيران يعطينا فرصة لتلبية عملائنا المحليين، وجلبهم إلى منصاتنا ولفهمٍ أفضل لاحتياجات أعمالهم".

هذا ولقد عززت الشركة السويسرية لصناعة الطائرات بيلاتوس نشاطها الإقليمي بحضور قوي في قاعة المعرض. وقال المتحدث برونو كابريني انه يعطي الكثير من الاهتمام إلى أحدث طائرة قدمتها الشركة، وهي PC-24 بيسي-24، التي تعتبر أول طائرة رجال أعمال في العالم يمكن استخدامها على المدارج القصيرة، الغير مؤهلة.

وأعلنت ايرباص عن عقد اكبر صفقة تجارية  لها فى التاريخ بقيمة 49.5 مليار دولار اميركى مع أنديغو بارتنرز. شملت شراء 430 طائرة من طراز ايه 320 نيو A320neo. وبهذه الطلبية ضاعفت شركة إنديغو بارتنرز، وهي صندوق أسهم خاص في الولايات المتحدة، من ترتيبها الحالي البالغ 427 طائرة إيرباص A320. تضم الشركة أربع شركات طيران منخفضة التكلفة، طيران ويز، الخطوط الجوية الحدودية، جيتسمارت وفولاريس.

وقع Golden Falcon Aviation الصقر الذهبي للطيران، المورد الحصري للطائرات للناقل الكويتي وطنية للطيران عقد إيجار لـ 25 طائرة إيرباص من طراز ايه 320 نيو A320neo، في حين أن الناقل الشرق الأوسطي ذات التكلفة المنخفضة، العربية للطيران، قام باستئجار ست طائرات إيرباص من طراز ايه 321 نيو A321neo. وفي معرض دبي للطيران، قامت إيركاب ومصر للطيران بالتفاوض مع إيرباص على عقد إيجار لـ 15 طائرة من طراز إيرباص ايه 320 نيو A320neo.

من جانبها، حققت شركة بوينغ التزامات واسعة عبر مجموعة طائراتها التجارية ذات الممرين التوأم والممرات الفردية، وبدأت في إطلاق القدرات الرئيسية بما في ذلك نظام سي أس تي-100 ستارلاينر لرسو السفن ونظام المحاكاة  كاي سي-46 للتزود بالوقود. وأعلنت أيضاً عن اتفاقيات خاصة بالخدمات في معرض دبي للطيران لعام 2017.

وقال برنارد دون، رئيس شركة بوينغ الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا:  "لقد كان هذا عرضا ناجحا جدا لبوينغ. فقد حافظ عملاؤنا الإقليميون على ثقتهم في منتجاتنا وتقنياتنا، وشراكاتنا في منطقة الشرق الأوسط مستمرة في النمو". وأضاف : "وقعنا اتفاقيات مع شركائنا الرئيسيين في مجال الطيران بما في ذلك طيران الإمارات، فلاي دبي، الخطوط الجوية الأذربيجانية، ألافكو والخطوط الجوية الإثيوبية. وبالإضافة إلى ذلك، أصبحت مصر للطيران عميلا جديدا لـطائرة بوينغ 787. وكان معرض الطيران فرصة عظيمة لتقديم أحدث وحدة أعمال لنا ، بوينغ غلوبال سيرفيسز، إلى سوق الشرق الأوسط، وللتأكيد على أهمية المنطقة لشركة بوينغ".

 كما وقعت بوينغ على صفقة بقيمة 27 مليار دولار مع شركة طيران فلاي دبي تتضمن 225 طائرة من أسرة 737 ماكس، وهي أكبر طلبية على الإطلاق لطائرة من نوع واحد من حيث عدد الطائرات والقيمة الإجمالية لشركة طيران في الشرق الأوسط.

أما شركة الطيران الأسرع من الصوت بوم Boom SupersonicK، فلقد اختارت معرض دبي للطيران للكشف عن مزيد من التفاصيل عن مشروعها التجاري الخاص بالرحلات ماخ -2.

كما كشف طيران الإمارات النقاب عن أول مقصورة من الدرجة الأولى مغلقة له وعن الجيل القادم من الاتصالات عبر الأقمار الصناعية ذات النطاق العريض على متن أسطولها الجديد من طراز بوينغ 777 اكس - 777X، كما قامت وكالة الفضاء الإماراتية بتحليل رؤيتها عن خططها لتحقيق المريخ.

واختتمت ميشيل فإن أكيليجين، المدير التنفيذي للمنظمين، Tarsus F&E LLC Middle East : "كم هو رائع، لقد كان أسبوعاً استثنائياً ومثيراً. نحن نتطلع إلى الترحيب بكل العارضين الدوليين والضيوف الذين سيشاركون في دورة 2019 خاصة عندما يؤكد معرض دبي للطيران أنه بإمكانه أن يصل إلى مستويات أعلى".

مصدر الصورة: ASDS MEDIA

الدخول للتعليق