f

You are here: Homeالمجلةحصيلة معرضالمعرض الدولي للملابس الداخلية: دورة نارية، ملتهبة !

المعرض الدولي للملابس الداخلية: دورة نارية، ملتهبة !

25 March 2015
Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

اجتاح مناخ أعمال إيجابي الجناح الأول من مركز معارض باريس بورت دو فرساي خلال ثلاثة أيام من الأعمال التجارية المكثفة. هذا الجو من الأعمال أعاد وضع القطاع من جديد في حالة فوران خصوصاً بفضل نوعية الزوار المؤلفين بالغالبية من أصحاب القرار. وإذا كان المعرض الدولي للملابس الداخلية قد تمكن لغاية الآن من الاحتفاظ بزواره، فلقد استطاع أيضا هذا العام جذب زبائن جدد بالرغم من الوضع المعقد لبداية هذه السنة.

إذا لاحظنا انخفاضاً طفيفاً في عدد الزوار الفرنسيين والإيطاليين والانكليز العاملين في تجارة المفرق، فإن المعرض الدولي للملابس الداخلية قد استقبل أكثر من الإسبان، والدانماركيين، واليونانيين. نحيّي أيضا، التجارة الإلكترونية، التي هي في زيادة نسبتها 10% مقارنة بعام 2014.

نظراً للحالة الاقتصادية الصعبة جداً اليوم في روسيا، تأكد الانخفاض الذي كان متوقعاً لروسيا (-40%)، وإلى حد أقل لأوكرانيا. لكن الزوار الروس قد أكدوا مسبقاً للمنظمين تواجدهم قريبا في روسيا في معرض موسكو للأزياء والملابس الداخلية وملابس السباحة Moscow Mode Lingerie and Swim وفي باريس، في معرض أزياء المدينة Mode City الذي سيقام في تموز/يوليو المقبل.

هذا مع العلم أن عدد الزوار الدوليين هو أيضاً في حالة جيدة : زيادة بنسبة 9% في منطقة الشرق الأوسط (خصوصاً من لبنان والكويت)، وزيادة ملحوظة في نسبة الزوار القادمين من أستراليا، من أميركا الشمالية خاصةً الولايات المتحدة ومن جنوب أفريقيا.

توازن إيجابي في وضع اقتصادي غير موآتٍ. كما تجدر الإشارة خصوصاً عن تواجد محلات جديدة للملابس الداخلية ومخازن كبرى دولية.

منطقة بيوتيفول ليغزBeautiful Legs أي "السيقان الجميلة" حظت بنجاح ملحوظ: أكثر من 18 علامة تجارية متخصصة بالأحذية وعرض "للسيقان" متميز وملفت للنظر!

منطقة الرجل مع حرف H كبير طبع مرة أخرى أفكار الزوار: 22 علامة تجارية (مقابل 12 في دورة 2014) تمركزت في قلب المعرض - عروض غنية تجذب بالتأكيد أكثر وأكثر !

توجهات الأسواق Trends Market، مساحة جديدة مخصصة للتوجهات في المعرض كانت مقصودة من قبل الزوار ! مساحة جديدة تعليمية وأقرب إلى توقعات تجار المفرق ! تجدر الإشارة إلى خدمة "coaching vitrines" التي اجتذبت الحشود الكبيرة وهي خدمة للتدريب على طريقة العرض في الواجهات ! وهذا دليل على أن ورشات العمل وقرب المسافة هما ضروريان للعمل معاً بشكل أفضل.

أما عروض أزياء الملابس الداخلية فهي بدورها لا تزال تدفع الزوار إلى الحلم وتسمح للمشترين من مشاهدة المجموعات في حركة متنقلة ! خدمة مستحبة، وعروض الأزياء التي سجلت دوماً عدداً كاملاً من المشاهدين !

الدخول للتعليق