f

You are here: Homeالاخبارسياسة واقتصاد10 مليار يورو قيمة العقد الذي وقعته شركة سيمنس الألمانية لتشييد مشاريع لتوليد الطاقة في مصر

10 مليار يورو قيمة العقد الذي وقعته شركة سيمنس الألمانية لتشييد مشاريع لتوليد الطاقة في مصر

18 March 2015
Submit to DeliciousSubmit to DiggSubmit to FacebookSubmit to Google PlusSubmit to StumbleuponSubmit to TechnoratiSubmit to TwitterSubmit to LinkedIn

أكدتشركة سيمنس الألمانية أنها أبرمت يوم السبت 14/3/2015 في مؤتمر شرم الشيخ الاقتصاديعقدا تبلغ قيمته 10 مليار يورو لتشييد مشاريع لتوليد الطاقة الكهربائية في مصر.

أعلنت شركة سيمنس أنها وقعت، يوم السبت في شرم الشيخ، مع الحكومة المصرية، عقود ومذكرات تفاهم بلغت قيمتها الإجمالية 10 مليار يورو لتشييد محطة طاقة حرارية من الغاز وتوربينات الرياح وذلك عقب محادثات شارك فيها الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

وقال جو كايزر، رئيس مجلس إدارة شركة سيمنس: "نحن لدينا مكتب تمثيل داخل مصر منذ ١١٠ عاما ونحن نعمل بشكل جيد كشريك معتمد داخل مصر في مجال الصناعة ونحن على دراية تامة بطبيعة الأمور داخل مصر، فمصر ذات الـ ٩٠ مليون نسمة تعاني من مشكلة كبيرة في الطاقة وقطاع البنية التحتية وسيمنس هي الشركة الوحيدة في العالم التي تستطيع أن تغطي سلسلة الطاقة كلها من توليد الطاقة للنقل والتوزيع".

الجزء الأول من الصفقة يتضمن إنشاء محطة لتوليد الطاقة الحرارية من الغاز وتوربينات البخار جنوبي مصر تبلغ طاقتها 4,4 جيغاوات بتكلفه 2 مليار يورو.

ويتضمن الجزء الثاني إنشاء محطة تعمل بطاقة الريح تبلغ طاقتها الإنتاجية 2 جيغاوات بقيمة 2 مليار يورو إضافية.

وتم التوقيع أيضاً على مذكرات تفاهم لمشاريع ونشاطات أخرى بقيمة 6 مليارات يورو، وفقاً لما صرح به الناطق الرسمي باسم الشركة. كما أنها ستقوم بتشييد محطات لإنتاج مراوح توليد الطاقة بسعة ٦.٦ جيغاوات وعشر محطات فرعية للطاقة.

ناهيك عن ذلك، ستقوم شركة سيمنس ببناء مصنع لتصنيع ريش المراوح الهوائية. في المحصلة، سيتم خلق ألف وظيفة، وستضاعف سيمنز بثلاثة عدد موظفيها في مصر.

وذكرت سيمنس أن قدرات إنتاج الكهرباء في مصر يجب أن تنمو بنسبة تصل "أقلّه إلى الثلث بحلول عام 2020".

الدخول للتعليق